اليوم الخميس 23 مايو 2024م
عاجل
  • زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه شاطئ مدينة دير البلح وسط قطاع غزة
  • مصابون جراء اطلاق نار من زوارق الاحتلال على الصيادين في بحر القرارة شمال غرب خان يونس
بث مباشر|| تطورات اليوم الـ 230 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه شاطئ مدينة دير البلح وسط قطاع غزةالكوفية مصابون جراء اطلاق نار من زوارق الاحتلال على الصيادين في بحر القرارة شمال غرب خان يونسالكوفية شهيدان جراء قصف طائرات الاحتلال منزلاً لعائلة الشاعر غربي مدينة رفحالكوفية فيديو | اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال المقتحمة لمخيم العين بنابلسالكوفية مدفعية الاحتلال تقصف بشكل مكثف جنوب مدينة رفح جنوب قطاع غزةالكوفية برنامج الأغذية العالمي: أقل من 100 شاحنة دخلت غزة منذ 6 مايوالكوفية اندلاع اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال في مخيم العين بنابلسالكوفية قوات الاحتلال تقتحم محيط مستشفى الاتحاد بمدينة نابلسالكوفية الأمم المتحدة: 815 ألف شخص نزحوا من رفح منذ 6 مايوالكوفية مراسلنا: 16 شهيدا بينهم نحو 10 أطفال إثر قصف الاحتلال منزلا لعائلة شابط بحي الدرج وسط مدينة غزةالكوفية دلياني: الاحتلال يسعى لفرض هيمنته غير الشرعية على غزة لسنوات قادمةالكوفية 16 شهيدا بينهم نحو 10 أطفال إثر قصف الاحتلال منزلا بحي الدرج وسط مدينة غزةالكوفية حماس بشأن فيديو أسر مجندات نشره الاحتلال: مجتزأ وتم التلاعب فيه لتشويه صورة المقاومةالكوفية مراسلنا يرصد مناطق تمركز آليات الاحتلال في مدينة رفح جنوب قطاع غزةالكوفية 16 شهيدا بينهم 10 أطفال في مجزرة "إسرائيلية" جديدة وسط غزةالكوفية شهيد ومصابون جراء قصف طائرات الاحتلال منزلاً لعائلة الشاعر في تل السلطان شمال غرب رفحالكوفية القوى الوطنية والإسلامية في جنين: إضراب شامل الخميس حدادا على أرواح 11 شهيداالكوفية طائرات الاحتلال تقصف منزلاً لعائلة الشاعر في تل السلطان شمال غرب رفحالكوفية البيت الأبيض يعلن إطلاعة على خطة اجتياح رفح جنوب قطاع غزةالكوفية

لمن لا يعرف ولمن لا يتذكر.. الجنوب جزء من لبنان!

08:08 - 20 نوفمبر - 2023
ميشال جبور
الكوفية:

غريب كيف للصيف والشتاء أن يتواجدا تحت سقفٍ واحدٍ،غريب كيف يمكن لمواطن لبناني أن يعيش الحرب فيما الآخر لا يشعر بها أو لا يريد أن يشعر بغيره.
هذا الوطن بشماله وجنوبه وعاصمته يزخر بكل الأطياف والطوائف والعدو يا سادة بقذائفه وبأسلحته التي تزداد في التكنولوجيا وحشية لا يميز بين لبناني وآخر،لا يميز بين مواطن وآخر.ألم يطال التدهور الإقتصادي الجميع،ألم ترخي الأزمة بثقلها على الكل،الشلل ضرب كل لبنان ولكن ما زلنا بعض الأناس يتصرفون وكأن الوضع لا يعنيهم ولكن،إن كنا فعلاً نريد الوطن للجميع علينا أن نشعر بأن الجنوب والشمال وبيروت هم واحد لا يتجزأ،من منا ليس له أقارب من الجنوب ومن منا لم يذهب إلى الجنوب في رحلة أو عطلة وعشقه عشقاً لطيبة أهله وكرم ضيافتهم وطبيعته الخلابة.
العدو الإسرائيلي ليس في وارد أن يميز بين منطقة وأخرى عندما تسنح له الفرصة لينقض على لبنان،راجعوا التاريخ وراجعوا الحروب وتعالوا يا من تتباهون بأن الحرب بعيدة عنكم لنتكلم عندما تبدأ القذائف بالسقوط في مناطقكم،أو تظنون بأن تلك الأساطيل والحشود التي باتت تحاصر لبنان من كل حدب وصوب أتت لتعزلكم عن الحرب،أو أن العدو سيفرق بين لبناني وآخر بحسب قيده أو تذكرته.
أيها اللبنانيون،أما آن الآوان كي نضع كل خلافاتنا جانباً مهما كانت معقدة ونلتفت جميعاً إلى معاناة إخوتنا في الجنوب،جنوبنا بأشجار الزيتون المعمرة يتعرض للقصف المدمر والجنوبيون باتوا مهجرين داخل وطنهم وتجار الأزمات ينهشون أموالهم لتأجيرهم بيتاً،هل سنقبل بأن يتعرض اللبناني الجنوبي للإذلال ونقف مكتوفي الأيدي،ألم نتعلم من الحروب شيئاً.
نتبجح بالوحدة الوطنية وبأننا نريد لبنان ال١٠٤٥٢ كلم٢ وطناً نهائياً لجميع أبنائه ولكن أين نحن من الإيمان بالحلم وتنفيذه والتضامن مع بعض كي تبقى الأرض صامدة بوجودنا وكي نبقى نحن متجذرين في أرضنا ومتمسكين ال١٠٤٥٢ كلم٢.
الخطر يحدق بنا جميعاً إن قرر العدو الإسرائيلي أن يوسع قطر حربه ويجعلها إقليمية بمساعدة حلفائه الذين لا يرون إلا مصالحهم في لبنان،الخطر يحدق بنا جميعاً لأننا بدون رئيس جمهورية وبدون حكومة فاعلة،نحن لسنا بخير ولكن ثمة أناس يطيب لهم العبث وتطيب لهم الفوضى وهم أصل البلاء على لبنان فإلى متى سنقف في ظل إصبعنا والبلد ينزلق من تحت أيدينا،أتريدون أن ننتظر كي يحترق كل لبنان وبعدها نبكي على الأطلال ونضرب على رأسنا بالندم فيما وجودنا جميعاً كلبنانيين مهدد وكل دخيل علينا ينتظر فرصته لإقتطاع غنيمة من لبنان.
المدخل الوحيد لإنقاذ لبنان هو التضامن والتكافل بيننا والتوجه لإنتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة فعالة وفاعلة تحمي قرارات لبنان وتضعه على السكة السياسية الصحيحة وعلى التوجه الإقتصادي الناجع للتعافي.
واجبنا اليوم دعم الجنوب بكل ما توفر لدينا وواجبنا اليوم استعادة زمام الأمور إقتصادياً وسياسياً بكل التزام وبكل ترفع عن الخلافات،لبنان ليس بفئة واحدة دون أخرى بكل هو بكل هذه الفسيفساء الجميلة التي تجعله وطن رسالة العيش المشترك.
يكفينا بث للسموم ويكفينا إزدراء بما يجري في الجنوب،الجنوب لمن لا يعرف ولمن لا يذكر،جزء من حلم ال١٠٤٥٢ كلم٢،هو جزء بشعبه وهويته من لبنان وكل مواطن يستشهد فيه أو يتدمر منزله او يتهجر مع عائلته ويخسر أرضه هو خسارة لنا جميعاً ولا تصب إلا في مصلحة العدو.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق