اليوم الاربعاء 24 يوليو 2024م
عاجل
  • مدفعية الاحتلال تقصف منطقة معن شرق خان يونس
  • وصول 4 شهداء لمشفى ناصر جراء قصف في جورة اللوت شرق مدينة خان يونس
مدفعية الاحتلال تقصف منطقة معن شرق خان يونسالكوفية وصول 4 شهداء لمشفى ناصر جراء قصف في جورة اللوت شرق مدينة خان يونسالكوفية الاحتلال يقتحم المنطقة الأثرية في سبسطيةالكوفية "بن غفير": المستوى السياسي لابد أن  يسمح لليهود بالصلاة في المسجد الأقصىالكوفية معاريف: إسرائيل على استعداد الانسحاب من محور فيلادلفيا ومعبر رفحالكوفية منتدى أمني لإدارة الحرب.. الحل الذي يفكر فيه "نتنياهو" لإرضاء بن غفيرالكوفية يديعوت أحرونوت: خطاب نتنياهو اليوم في الكونجرس وسط حالة من المقاطعة من الديمقراطيينالكوفية جيش الاحتلال ينسف مباني سكنية شمال شرق مخيم البريج وسط قطاع غزةالكوفية سرايا القدس: قصفنا بوابل من قذائف الهاون جنود وآليات الاحتلال شمال شرق خان يونسالكوفية الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية يعرض فيلما بعنوان "ناجيات من الرماد"الكوفية الاحتلال يهدم أجزاء من منزل في الطور ومكتبين في سلوانالكوفية الجامعة العربية ترحب بإعلان بكين لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة وتعزيز الوحدة الفلسطينيةالكوفية الاحتلال يحتجز 4 نساء في وادي الحصين شرق الخليلالكوفية بث مباشر || تطورات اليوم الـ 292 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية جماهير مخيم بلاطة تشيع الشهيد سرحان إلى مثواه الأخيرالكوفية الصحة: ارتفاع حصيلة العدوان على القطاع إلى 39145 شهيدا و90257 مصاباالكوفية المئات يشيعون جثمان الشهيد أحمد أصلان في مخيم قلندياالكوفية الإسلامية المسيحية تدين قرار الكنيست بشأن وكالة الغوث وتطالب المجتمع الدولي برد حازمالكوفية "الخارجية التونسية" ترحب بقرار محكمة العدل الدوليةالكوفية "التعليم العالي" تدعو الطلبة وأولياء الأمور إلى توخي الحذر عند التسجيل في المؤسسات التعليميةالكوفية

أبو شباك: كان أبو علي شاهين قائدا وطنيا وسياجا لحركة فتح في أصعب مراحلها

13:13 - 27 مايو - 2023
الكوفية:

غزة: أكد القيادي بتيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، رشيد أبو شباك، بأن أبو علي شاهين، كان ثائراً ومفكراً، لا يدرك قيمته إلا من انغمس حتي أذنيه في بحر أدبيات حركة فتح، وفي خنادق الكفاح ضد الاحتلال.

وقال أبو شباك، في تصريح له بمناسبة الذكرى العاشرة لرحيل القائد المفكر أبو علي شاهين: "إن أبو علي كتب عن فتح على ورق وقلم مهرب يوم أن كانت الكتابة تهمة يعاقب عليها قانون السجن، وأحاط فتح بسياج في مرحلة تاريخية كانت فيها الحركة عرضة للتمزق بين اليمين واليسار."

وأضاف:" أبو علي شاهين أمضي نصف سنوات سجنه البالغة 15 عاماً إما معزولاً أو مضرباً عن الطعام، وتمرد على قانون الإذلال في عسقلان، وحول بيت ليد إلى أول أكاديمية للثورة الفلسطينية."

وأوضح أبو شباك، بأنه هو الذي جعل من عسقلان في عين العاصفة بعد أن كاد يتوه في وهم الحريات الزائفة، وهو من افتتح نفحة الرعب وفي أيام كان علي اعتاب أول إضراب يأخذ بعداً وحركة من التضامن لم يشهدها إضراب من قبل.

وتسائل، إن كان هذا أبو علي الأسير، فكيف لو تحدثنا عن أبو علي الفدائي الذي رافق ياسر عرفات في دخول الوطن ليشكلان أولى الخلاية القتالية من شمال حتي جنوب الضفة والقطاع، وكيف لو ذكرنا معركة مقدوشية التي قادها بنفسه؟.

وختم أبو شباك: "أما عن أبو علي المفكر والإنسان فحدث ولا حرج، حقاً نفتقده اليوم، والحديث عن قامة وطنية بمستوي أبو علي شاهين قد يكون به نوع من التحيز لعلاقتنا الخاصة بشخص هذا القائد الذي يقدم أبناءه ورفاق دربه على نفسه، وينسب لهم ما لم يكن بهم أحياناً متجاهلاً ذاته ليظهرهم بأجمل وأبهي صورة."

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق